موقــــف و خـــاطـــــرة

يا إمـــــام إنّـــك رجـــل كثيــر العلــم قلـيــل اليقيــــــن

الشيخ نــور الدين رزيق */

ممّا ينبغي أن يتصف به أهل العلم صفات لا غنى عنها تزيد في رسوخه في العلم ومكانته بين الناس: ومنها اليقين.
فأهل اليقين يؤمنون بأنّ الله هو الرازق وحده وليس لأحدٍ سواه تدخّل في الأرزاق إلاّ بأمر الله -سبحانه وتعالى-، فلا يمكن لأحدٍ أن يمنع الرزق عن أحدٍ إذا أعطاه الله، ولا أن يعطي أحداً منع عنه الله العطاء، يقول سبحانه وتعالى: (وَفِي الْأَرْضِ آيَاتٌ لِلْمُوقِنِينَ* وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ* وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ* فَوَرَبِّ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنْطِقُونَ).[لقمان -3] كما أنّهم لا يزيغون عن الحق ولا ينصرفون عنه إلى الباطل، و قال -تعالى- أيضا: (وَقَالَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ لَوْلَا يُكَلِّمُنَا اللَّهُ أَوْ تَأْتِينَا آيَةٌ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ مِثْلَ قَوْلِهِمْ تَشَابَهَتْ قُلُوبُهُمْ قَدْ بَيَّنَّا الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ)،[الذاريات- 20].
وممّا يروى: أنّ حبيبا تأخر في إحضار العشاء، فسأله الإمام الحسن البصري: أين العشاء يا حبيب؟ فقد أهلكنا الجوع !!
فقال: يا إمام لقد جاء مسكين فأعطيته كل ما عندنا لأني سمعتك تقول: «إن الإيمان أن تكون فيما عند الله أوثق مما في يدك..».
فقال البصري: «يا حبيب إنك رجل كثير اليقين قليل العلم.. «لو أعطيته النصف وتركت لنا نصف نتقوى به».
وبينما هم كذلك إذا بالباب يطرق ففتح حبيب فإذا بغلام يحمل إناء مُلئ بما لذّ وطاب
وقال: هذا هدية من سيدي..
فتبسم حبيب وقال: «يا إمام إنك رجل كثير العلم قليل اليقين.. « فتبسم الحسن البصري وقال: «يا حبيب تقدمناك ولكنك سبقتنا..».

اظهر المزيد
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

مرحبا بكم في الموقع الرسمي لجريدة البصائر

 

تفتح جريدة “البصائر” صفحاتها للأساتذة الجامعيين والمؤرخين والمثقفين، لنشر إسهاماتهم في شتى روافد الثقافة والفكر والتاريخ والعلوم والأبحاث، للمساهمة في نشر الوعي والمبادرات القيّمة وسط القراء ومن خلالهم النخبة وروافد المجتمع الجزائري.

على الراغبين والمهتمين إرسال مساهماتهم، وصورة شخصية، وبطاقة فنية عن سيرهم الذاتية، وذلك على البريد الالكتروني التالي:

info.bassair@gmail.com