الرئيسية | روبورتاج | مدرسة التربية والتعليم “عبد الرحمن شيبان” التابعة لشعبــة برج بوعريريج نموذج يحتذى نجاح مئة بالـمئة لتلاميذ القسم النهائي في الطور الابتدائي

مدرسة التربية والتعليم “عبد الرحمن شيبان” التابعة لشعبــة برج بوعريريج نموذج يحتذى نجاح مئة بالـمئة لتلاميذ القسم النهائي في الطور الابتدائي

تقرير: فاطمــــة طاهـــــي/

رئيس الشعبة، الأستاذ التهامي بن ساعد يكشف عن افتتاح متوسطة خلال الموسم الدراسي القادم 2021م/2022م

 

مدرسة عبد الرحمن شيبان بولاية برج بوعريريج أول مدرسة خاصة لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين تُعتمد بعد الاستقلال، صرح منفذ للمنهاج التربوي والتعليمي لجمعية العلماء المسلمين، فكانت وجها مشرفا للمسيرة التعليمية الدعوية التي قامت عليها ذات الهيئة، فسجلت نجاحا جماعيا لأول دفعة لتلاميذ نهاية الطور الابتدائي، لتخرج لنا هذه المدرسة جيلا يلازم بين العلمين الكوني والشرعي محصنا إيمانيا وعلميا، كيف لا وهي تحمل اسما لأحد أعلامها الأجلاء، الذي جاهد من أجل النهوض بالأمة والوطن من خلال خطابه الإصلاحي والرسالي.

 


“مائة بالمائة” هي نسبة نجاح تلاميذ القسم النهائي من مرحلة التعليم الابتدائي بمدرسة عبد الرحمن شيبان
شهد الموسم الدراسي 2020م/2021م بمدرسة التربية والتعليم عبد الرحمن شيبان نجاح أول دفعة لتلاميذ اجتازوا امتحان نهاية التعليم الابتدائي، وقد قدرت نسبة النجاح بالمدرسة مائة بالمائة، أكثر من 50 بالمائة منهم تحصلوا على تقدير ممتاز، حيث معدلاتهم فاقت 9 من 10.
الأستاذ التهامي بن ساعد يكشف عن افتتاح متوسطة خلال الموسم الدراسي القادم 2021م/2022م


هذا ويقول رئيس المكتب الولائي لجمعية العلماء المسلمين، شعبة ولاية برج بوعريرج، الأستاذ التهامي بن ساعد، مؤسس مدرسة التربية والتعليم عبد الرحمن شيبان، بأن رسالة ذات المدرسة تتمثل في تأمين البيئة الخصبة لتجسيد مقومات التربية الرشيدة وتحقيق أفضل السبل للتعليم الناجح وفقا للمناهج الرسمية المعتمدة، كما أشار إلى مجهودات القائمين والمساهمين في إنجاح هذا المشروع التربوي والتعليمي والمتمثل في الفريق التربوي للمؤسسة وحسب المتحدث: “المزود بقيم عالية يحمي مبادئ جمعية العلماء المسلمين يسعى لتربية التلميذ المسلم المتمسك بهويته وصاحب رسالة قوية يزينها العلم السليم والخلق القويم”.
ويضيف رئيس المكتب الولائي، برج بوعريريج، أن المؤسسة التربوية التي تحمل شعار جمعية العلماء المسلمين الجزائريين تسعى إلى ترسيخ قيم قل وجودها في هذا العصر في الناشئة، قائلا: “من خلال هذه المدرسة نرفع شعار التربية قبل التعليم والتزود بالعلم وتجسيده عمليا، فعلم قليل مع عمل كثير، كما نهدف من خلال مدرسة التربية والتعليم تأمين المقومات الروحية والفكرية والجسدية والسلوكية للتلميذ”، من جهة أخرى أشار الأستاذ التهامي بن ساعد إلى أن مدرسة التربية والتعليم عبد الرحمن شيبان تساهم كذلك في الاعتناء والاهتمام بالمواهب الخاصة وذلك من خلال مراعاة الفوارق والقدرات الفردية لتلاميذ المدرسة.
وكشف الأستاذ التهامي بن ساعد في حديثه مع جريدة البصائر عن تأسيس متوسطة خاصة تابعة لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين، والتي ستكون جاهزة خلال الموسم الدراسي القادم 2021م/2022م.
أما عن الظروف الاستثنائية للمتمدرسين خلال السنة الدراسية 2020م/2021م حسب نفس المتحدث، فأن مدرسة التربية والتعليم عبد الرحمن شيبان قد طبقت البروتوكول الصحي الذي أعلنت عنه وزارة التربية والتعليم والذي كان نفسه البروتوكول المعمول به بالمؤسسة من تعقيم واحترام التباعد الجسدي، وضمان صحة الأساتذة، كما أشار إلى أن أقسام مدرسة التربية والتعليم عبد الرحمن شيبان لا يتجاوز عدد التلاميذ فيها عشرون تلميذا وهذا حتى في الظروف العادية.
وفي نفس السياق تسعى المدرسة إلى توفير كل الوسائل لضمان نجاح الموسم الدراسي من أقسام نموذجية مميزة ومخابر ومكتبة ومساحات للترفيه والتسلية، وقاعة للصلاة وأخرى للرياضة البدنية، وقاعة خاصة بالإعلام الآلي، بالإضافة إلى الخدمات الأخرى التي توفرها المدرسة للمتمدرسين كالإطعام وتأمين النقل والفحص الطبي والرعاية النفسية.
مفتش التربية والتعليم، الأستاذ مصطفى العيساوي: مدرسة التربية والتعليم “عبد الرحمان شيبان” المؤسسة استكملت كل المناهج الدراسية دون استثناء


في نفس السياق ذكر مفتش التربية والتعليم والمسؤول عن التكوين والتفتيش بمجمع عبد الرحمان شيبان، الأستاذ مصطفى العيساوي، أن مدرسة التربية والتعليم عبد الرحمان شيبان الوحيدة التي استكملت كل المناهج الدراسية دون استثناء أي درس، قائلا: “في مدرسة عبد الرحمان شيبان جسدنا برنامجا تكميليا للعام الفارط لاستكمال الموسم الدراسي السابق وبداية الموسم الجديد في مدة قدرت بأربعين يوما، ونسبة تقديم الدروس للموسم الجديد كانت مئة بالمائة”
وأضاف الأستاذ مصطفى العيساوي أن الفريق التربوي والتعليمي بمجمع عبد الرحمان شيبان التابع لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين اجتهد في تجسيد الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا، قبل أن يُصدر البروتوكول الصحي من وزارة التربية والتعليم مما ساهم في إنجاح الموسم الدراسي 2020م2021م.
كما أشار مفتش التربية والتعليم، إلى أن مؤسسة التربية والتعليم تساهم في تكوين الأساتذة حيث تم تكوينهم شهرا كاملا خلال الصائفة الماضية وذلك تحضيرا للموسم الدراسي الحالي 2020م/2021م، كما أكد نفس المتحدث أن الفريق التربوي والتعليمي أغلبهم يتكون من فئة الشباب متحصلين على شهادة الدكتوراه وعلى شهادة الماستر كأدنى مستوى، ويضيف الأستاذ أن تلاميذ الأقسام النهائية للطور الابتدائي بمؤسسة التربية والتعليم التابعة لجمعية العلماء المسلمين 70% منهم تقريبا من تلاميذ المؤسسة الذي درسوا بها السنة الرابعة، وفقط 30% التحقوا بالمؤسسة خلال العام الدراسي 2020م/2021م، ويضيف المفتش قائلا: “ورغم أن مستوياتهم كانت متدنية بحكم عدم دراستهم السنة الماضية إلا أنه من خلال البرنامج الذي وضعناه في المجمع الدراسي قد اتى أكله وكانت النتائج ممتازة، حيث قدرت نسبة النجاح لتلاميذ القسم النهائي للطور الابتدائي 100%، 50 % منهم تحصلوا على امتياز، و30 % على تقدير جيد جدا والبقية على نتائج حسنة ومقبولة”.
وقال الأستاذ مصطفى عيساوي أنه بالإضافة الى البرنامج الرسمي فإن مدرسة التربية والتعليم عبد الرحمان شيبان جسدت برنامجها التكميلي، وذلك من خلال تخصيص ورشات لتعليم اللغات الأجنبية كاللغة الفرنسية واللغة الانجليزية لصالح الأقسام التحضيرية إلى غاية السنة الخامسة، بالإضافة إلى برنامج خاص للتعليم القرآني، وورشة خاصة بالحساب الذهني “السوروبان”، ناهيك عن الأنشطة الترفيهية كالرحلات والمسرح.
مدرسة التربية والتعليم “عبد الرحمن شيبان” ببرج بوعريريج
تعد مدرسة التربية والتعليم عبد الرحمن شيبان مؤسسة تربوية تعليمية خاصة تابعة لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين، معتمدة من طرف وزارة التربية الوطنية بقرار إنشاء رقم 162 المؤرخ في 2 ربيع الثاني 1440هـ الموافق لـ 10 ديسمبر 2018م، ويقدر عدد التلاميذ ممن تقدموا للالتحاق بالمدرسة خلال الموسم الدراسي 2020م/2021م 214 تلميذا، وتتكون المدرسة من قسمين للتحضيري والسنة الأولى من ثلاثة أقسام والسنة الثانية والثالثة من قسمين وقسم للسنة الرابعة وآخر للسنة الخامسة.
وكان التدشين والافتتاح الرسمي لمدرسة التربية والتعليم عبد الرحمن شيبان يوم الأحد 29 جمادى الآخر 1441هـ الموافق لـ 23 فيفري 2020م وهو التاريخ الذي يتزامن مع ذكرى ميلاد الشيخ عبد الرحمن شيبان.

عن المحرر

شاهد أيضاً

أول مسجــــد بنــــاه العثمـــانيــــون فـــي القصبـــــة/ مسجــــد «سفيــر» معمـــارٌ عثمانيٌّ بلمسة مغاربية

روبورتاج: فاطمــة طاهي/ مسجد «صفر ابن عبد الله» أو باسمه الشهير جامع «سفير» تحفة معمارية …